أخبار
بوتين يشيد بحفاظ المسلمين على الإرث المسيحي في سوريا

 يناير/كانون الثاني عام 

9 2021

أعجب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمدى حرص المسلمين على الحفاظ على الآثار المسيحية ، مشيرا إلى مثال الجامع الأموي في العاصمة السورية دمشق حيث تقع رفات يوحنا المعمدان (النبي يحيى في الإسلام) وأكد بوتين أن خلال

.زيارته للكنيسة الأرثوذكسية في دمشق قبل عام استطاع أن يزور الجامع الأموي الذي يحتوي على أهم الآثارالمسيحية في العلم وهي رفات يوحنا المعمدان

.وقال الرئيس الروسي إنه كان من غير المتوقع بالنسبة له أن يتم الحفاظ على رفات يوحنا المعمدان بعناية في الجامع ويتم تكريمها في العالم الإسلامي
.وأشار الرئيس إلى التقارب بين الإسلام والمسيحية والذي يقوم على القيم الأخلاقية المشتركة والقيم الإنسانية العالمية، وهذا لا يمكن إلا أن يثيرالاهتمام والاحترام
.وفي هذا الصدد وجّه فلاديمير بوتين جزيل الشكر لممثلي الإسلام على الحفاظ على الآثار المسيحية في سوريا

البير خضرة  كرغانوف يشارك في مناقشة حقوق المؤمنين في أفريقيا

22 ديسمير/كانون الأول

شارك رئيسالجمعية الدينية لمسلمي روسيا المفتي البيرخضرة كرغانوف في المنتدى الافتراضي الدوليي المكرس لمناقشة حقوق المؤمنين في أفريقيا والذي عقد22 ديسمبر/ كانون ألاول في وكالة "روسيا سيغودنيا".

وأكد المتحدثون خلال المنتدى أن المسيحيين في العديد من البلدان الأفريقية قد تعرضوا للعنصرية والاضطهاد بسبب دينهم في الآونة الأخيرة ، وفي بعض المناطق كانت هناك إبادة جماعية حقيقية ضد السكان المسيحيين وهذا ما يسبب قلقا شديدا في أوساط المجتمع الديني الدولي.

وأدان مشاركون المنتدى أنشطة المنظمات والجماعات المتطرفة مثل بوكو حرام وحركة الشباب وقبيلة الفولاني، مشيرين إلى أن كل هذه المنظمات ترتكب جرائمها على أساس التعصب الديني والعرقي ، وبالتالي تجاهل وتنتهك حقوق الإنسان ولحرياته الأساسية مثل الحق في الحياة وحرية الدين.

وقال رئيس الجمعية الدينية لمسلمي روسيا المفتي البير خضرة كرغانوف في كلمته التي ألقاها أمام المشاركين إن جميع الجرائم الصارخة ضد السكان المسيحيين التي نلاحظ اليوم في العديد من البلدان الأفريقية مرتبطة بمحاولات إعادة كتابة التاريخ ومحو من ذاكرة الناس الصداقة بين المسلمين وأديان أخرى وفي هذا الصدد ذكر ألبير حضرة كرغانوف هجرة المسلمين من مكة المكرمة إلى إثيوبيا حيث رحّب بهم نيغوس إثيوبيا التي كانت دولة مسيحية ، ووفر لهم ظروفًا معيشية آمنة على أراضي بلادهم، وذلك يشير إلى أن المسلمين والمسيحيين أقاموا علاقاتهم على أساس الاحترام المتبادل والثقة المتبادلة.

وأضاف المفتي أنه من الضروري تعزيز الحوار الثقافي والحضاري بين الأديان من أجل للتغلب على الجهل الدينيوكذلك توحيد الجهود المشتركة لمحافحة الإرهاب.

وأثناء المناقشة شدد بعض المتحدثين على الحاجة إلى اتخاذ تدابير فعالة لإنشاء آليات حماية المسيحيين في أفريقيا وفي هذا الصدد اقتراح رئيس الجمعية الروسية للدفاع عن الحرية الدينية سيرغي ميلنيكوف إبرام الأمم المتحدة اتفاقية خاصة الرامية لحماية حقوق المؤمنين.

وفي ختام المنتدى أعرب المشاركون عن أملهم في التعاون في إطار هذه القضية في المستقبل

بوتين يؤكد عمق علاقات روسيا مع العالمين العربي والإسلامي

22 ديسمبر/كانون الأول

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال المؤتمر الصحفي السنوي الكببر الذي عُقد في 17 ديسمبر/كانون ألأول العام الجاري بالعلاقات الروسية مع الدول العربية والإسلامية، واصفا إياها بالمتطورة والقوية.

وقال بوتين :"لدينا علاقات مستقرة للغاية وطويلة الأمد تعود لقرون، واليوم تميل إلى التوسع، وإذا كانت مرتبطة بطريقة ما باعتبارات أيديولوجية معينة في العهد السوفيتي، فقد أصبح نطاق تعاوننا مع العالم الإسلامي والعالم العربي وجغرافيته الآن أوسع بكثير، ونحن نقدرهذا كثيرا وسنواصل تطوير هذه العلاقات".

ولفت الزعيم الروسي إلى أن صندوق الاستثمار المباشر الروسي يتعاون تقريبا مع جميع صناديق الاستثمار السيادية في العالم، غير أن علاقاته مع بعض صناديق الاستثمار العربية تُعد فريدة من نوعها نظرا لما شهدته من تطورلافت، ومن توسع كبير.

وأضاف بوتين أن شركاء روسيا في العالم العربي يثقون في صندوق الاستثمار المباشر الروسي لدرجة أنهم قرروا المشاركة في تمويل بعض المشاريع الطموحة.

ورد بوتين على الصحفية الروسية إفغينيا أفرامينكو التي وجهت جزيل الشكر للرئيس الروسي على مساعدته في عودة عالم الاجتماع مكسيم شوغالي ومترجمه سامر سويفان إلى الوطن، اللذين أمضيا أكثر من عام في سجن ليبي: "لقد فعلنا ذلك بفضل التعاون مع بعض أصدقائنا في الدول العربية الذين ساعدونا في هذه القضية".

كما أشار بوتين إلى دور رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف في تقوية العلاقات قائلا :"مثل غيره من قادة مناطق روسيا الاتحادية يقدم رمضان قديروف مساهمة كبيرة عبر وزارة الخارجية في البلاد فيما يتعلق بالتقارب مع الدول العربية".

اليوم العالمي للغة العربية

18 ديسمبر/ كانون الأول

تُعد للغة العربية ركناً من أركان التنوع الثقافي للبشرية. وهي إحدى اللغات الأكثر انتشاراً واستخداماً في العالم، إذ يتكلمها يومياً ما يزيد على 420 مليون نسمة من سكان العالم.

ويتوزع متحدثو العربية بين المنطقة العربية وعديد المناطق الأخرى المجاورة كالأحواز وتركيا وتشاد ومالي السنغال وإرتيريا، حيث أن لعربية لها أهمية قصوى لدى المسلمين، فهي لغة مقدسة (لغة القرآن الكريم)، ولا تتم الصلاة في الإسلام إلا بإتقان بعض من كلماتها. كما أن العربية هي كذلك لغة شعائرية رئيسية لدى عدد من الكنائس المسيحية في المنطقة العربية حيث كتب بها كثير من أهم الأعمال الدينية والفكرية اليهودية في العصور الوسطى.

وتتيح اللغة العربية الدخول إلى عالم زاخر بالتنوع بجميع أشكاله وصوره، ومنها تنوع الأصول والمشارب والمعتقدات، كما أنها أبدعت بمختلف أشكالها وأساليبها الشفهية والمكتوبة والفصيحة والعامية، ومختلف خطوطها وفنونها النثرية والشعرية، آيات جمالية رائعة تأسر القلوب وتخلب الألباب في ميادين متنوعة تضم على سبيل المثال الهندسة والشعر والفلسفة والغناء.

واليوم تحولت اللغة العربية إلى لغة السياسة والعلم والأدب، فأثرت تأثيرًا مباشرًا أو غير مباشر في كثير من اللغات الأخرى في العالم الإسلامي، مثل: التركية والفارسية والكردية والأوردية والماليزية والإندونيسية والألبانية وبعض اللغات الإفريقية الأخرى مثل الهاوسا والسواحيلية، وبعض اللغات الأوروبية وخاصةً المتوسطية منها كالإسبانية والبرتغالية والمالطية والصقلية.

وعادة ما يتم احتفالات يوم اللغة العربية بشكل إجراء الحفلات الموسيقية والقراءات الأدبية والمسابقات والمختلفة والفعاليات الثقافية والمحاضر والمسرحيات ومعارض الفنون الشعبية.

فلاديمير بوتينأعبرعن موقفه تجاه إهانة مشاعر المؤمنين

17 ديسمبر/كانون الأول

علق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس الماضي على أزمة الرسوم المسيئة للنبي محمد، صلى الله عليه وسلم، التي تبنتها فرنسا وتسببت في اندلاع الأزمة مع العالم العربي والإسلامي، معتبرا أنه لا يجوز إهانة مشاعر المؤمنين.

وقال بوتين خلال مؤتمره الصحفي السنوي الكبير إن حرية المرء تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين.

وأضاف بوتين: "عند إهانة مشاعر المؤمنين، يجب على المرء أن يتذكر رد الفعل المحتمل، لكن هذا الرد لا ينبغي أن يكون عدوانيا، فلا يُوجد تلميح للعدوان في الديانات".

و تابع الرئيس الروسي قائلا إنه لا يجوز أن يؤدي رد الفعل على انتهاك حقوق المؤمنين، إلى حرمان المرء من حيات.

ولا تزال تداعيات أزمة الرسوم التي نشرتها مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية، والمسيئة للنبي محمد، صلى الله عليه وسلم، مستمرة، لاسيما بعد أن أعلنت الدولة الفرنسية دعمها، تحت ذريعة حرية التعبير، ونشرها على نطاق واسع خاصة بعد أن قتل شاب مسلم مدرسا فرنسيا في ضواحي باريس بعد استعراض المدرس تلك الرسوم المسيئة أمام طلابه، فأثار مشاعر المسلمين منهم.

وانطلقت حملات شعبية في العالم الإسلامي، لمقاطعة البضائع والمنتجات الفرنسية، وتضخمت سريعا لتدفع باريس إلى التعبيرعن غضبها بسببها، غير أنباريسرفضت التراجع عن مسألة نشر الرسوم المسيئة أو الاعتذارعنها.

روسيا زادت صادرات المنتجات الزراعية الى السعودية بمرتين

ديسمبر 10
أعلن وزارة الزراعة الروسية أن منذ بداية العام الجاري تضاعفت صادرات المنتجات الزراعية الروسية إلى المملكة العربية السعودية والتي وصلت إلى ما يقارب 3 ملايين طن بقيمة 637 مليون دولار.
وتعد السعودية أكبر مستورد للشعير الروسي وزادت إمداداته إلى 484 مليون دولارفي هذا العام. كما أظهر تصدير منتجات الحلويات ديناميكيات إيجابية حيث زاد تصديرها بنسبة 19٪ ليصل إلى 33 مليون دولار. وعلاوة إلى ذلك زاد حجم شحنات لحم الأبقارالروسية من 325 ألف دولار في عام 2019 إلى 14.6 مليون دولار في عام 2020.
وأصبح قرار المؤسسة العامة للحبوب السعودية بتخفيف متطلبات لاستيراد القمح من روسيا خطوتا مهما لتطوير إمدادات تصدير المنتجات الزراعية. وكانت روسيا تعمل تعمل على مدى عدة سنوات في هذا الاتجاه بما في ذلك تم إجراء المباحثات على مستوى الوزارتين في كلتا البلدين.
واشترت المملكة أكثر من 180 ألف طن من القمح الروسي بقيمة 39.3 مليون دولار منذ أبريل/نيسان الماضي. بالإضافة إلى ذلك بدأت روسيا توريد مستخلصات البن والذرة الرفيعة وبيض الدجاج إلى السعودية في هذا العام.
ومن المجالات الواعدة لزيادة تصدير المنتجات الزراعية الروسية إلى السعودية في المستقبل توريد الحبوب ولحوم الدواجن والضأن والبقر والحلويات.

الغرفة المدنية الروسية ناقشت قضية تعزيزالعلاقة الدينية على الصعيد الدولي

10 ديسمبر
أجرت لجنة تنسيق العلاقات بين الأعراق والأديان التابعة للغرفة المدنية الروسية بمشاركة الجمعية الدينية لمسلمي روسيا المؤتمرالافتراضي بعنوان "تعزيز العلاقات الدينية في الدولة العلمانية" في العاشر ديسمبر/ كانون الأول العام الجاري.
وحضر هذا المؤتمر ممثلو الجمعية الدينية لمسلمي روسيا والغرفة المدنية الروسية والخبراء الروس والأجانب وكذلك شخصيات دينية بارزة من روسيا والولايات المتحدة والإمارات ودول أوروبية.
وكُرّس المؤتمر لتصعيد التوتر العرقية والدينية في العالم على خلفية الهجوم الإرهابية التي شاهدها العديد من الدول الأوروبية مؤخرا وكذلك لدراسة التجربة الدولية في التعاون بين الأجهزة الحكومية والمنظمات الدينية والعرقية ومؤسسات المجتمع المدني وذلك من أجل مواجهة انتشار الإرهاب والتطرف في العالم.
وشدد المشاركون على اهتماماتهم بتعزيز العلاقات الدينية والطائفية في بلدانهم واتفقوا على أنه في الوقت الحاضر من الصعب ضمان توازن مصالح ممثلي الشعوب والأديان المختلفة باعتباره شرطا ضروريا لازدهار الدول العلمانية الحديثة ومواجهة التطرف والإرهاب.
و أشار المفتي ألبير حضرة كرغانوف في كلمة القاها خلال المؤتمر إلى أنه على المجتمع الدولي وجميع الناس بشكل عام عدم الرد على كل هذه الاستفزازات الإرهيبة ويجب علينا جميعًا أن نجد القوة للقضاء على الإرهاب.
وقال ألبير حضرة كرجانوف إن بعض القرارات العاطفية والسياسية يمكن أن تؤدي إلى أخطاء فادحة ومشاكل خطيرة يتوقعها الإرهابيون.

View the embedded image gallery online at:
https://dsmr.ru/ar/#sigProIdb2d6ae38b4

الجمعية الدينية لمسلمي روسيا تنفذ مبادرة مهمة لمساعدة المهاجرين

تشهد 18 منطقة روسية افتتاح المراكز الإقليمية لتقديم المساعدة للمهاجرين وذلك في إطار مبادرة التي تنفذها المجمعية الدينية لمسلمي روسيا.

ومن المتوقع أن تساعد هذه المراكز لجميع المحتاجين بغض النظرعن جنسيتهم ودينهم وتم إنشاءها في إطار مفهوم سياسة الهجرة الوطنية لروسيا الاتحادية للفترة الممتدة حتى عام 2025 وتنفذ هذا المشروع المجمعية الدينية لمسلمي روسيا بمشاركة صندوق دعم الثقافة والعلوم والتربية الإسلامية.

وأكد رئيس الجمعية الدينية لمسلمي روسيا المفتي ألبير خضرة كرغانوف قائلاً: "نقدم المساعدة مجانًا كما نقدم المشاورات باللغة الأم لجميع الناس الذين اتصلوا بنا،ونأخذ بالاعتبارالخصائص العقلية والثقافية للمنطقة التي جاء منها المهاجر"،مضيفاً أنه يمكن "الاتصال بنا في مواضيع مختلفة بما فيها الأسئلة المتعلقة بتسجيل الهجرة وقوانين العمل وتخهيزالإقامة على أراضي روسيا الاتحادية والحصول على الجنسية الروسية وغيرها".

ومن المتوقع أن تنظم هذه المراكز دورات لدراسة اللغة الروسية وتاريخ روسيا وآدابها والتي تُعد أداة فعالة لتنسيق العلاقات بين السكان الأصليين والمواطنين الأجانب وتحقيق الانسجام التام بين ممثلي أديان مختلفة

وأشار المفتي الى أن كل المحتاجين يمكنل الاتصال بالمركزالفيدرالي عبر رقم 8 800 550 32 03 ،وبعد ذلك عند الضرورة ستُنظم مشاورات في المركز الإقليمي وشدد ألبير خضرة على أن هناك قنوات للتواصل عبر واتس آب وفايبير وتيليغرامعبررقم 7926121 39 56+ ويتم استعمال كل هذه الخطوط الهاتفية بلا مقابل.

كما أفاد ألبير خضرة كرغانوف أنه يمكن طرح السؤال على الموقع إلكتروني rosmigrant.ru والذي سيكون توفيرالجواب الموضوعي عنه.

الخارجية الروسية تدعواليونسكو للمشاركة في الحفاظ على المعالم الثقافية في قره باغ

أفادت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الرابع ديسمبر/ كانون الأول أن روسيا تأمل أن يصل خبراء اليونسكو قريباً إلى إقليم قره باغ لتقييماحتمالالحفاظ على الأماكن المقدسة المسيحية والإسلامية.

وقالت زاخاروفا إن بلادها تتوقع أن البعثة التي تم إعدادها بالتعاون مع الجانبين الأرميني والأذربيجاني بمشاركة بعض المنظمات غير الحكومية الدولية ستتمكن من الوصول إلىقره باغ قريبًا وتقديم التقييم الموضوعي للوضع في الإقليم.

وأكدت الدبلوماسية أن موسكو تؤيد نية المديرة العامة لمنظمة اليونسكو أودري أزولاي إرسال الخبراء إلى قره باغ ، وتم تأكيده ذلك خلال المكالمة الهاتفية بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وأودري أزولاي في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني العام الجاري.

ووفقاً لزاخاروفا ، فإنه سيتمكن خبراء اليونسكو من تقديم إجابات لجميع الأسئلة في كل ما يتعلق بحماية وحالة المعالم المسيحية والإسلامية في المنطقة.

وخلال المحادثة بين لافروف وأزولاي تم إيلاء اهتمام خاص لإمكانيات استخدام قدرة اليونسكو للمساعدة في حل الأزمةالإنسانية في قره باغ ولا سيما في مجال حماية الآثار الثقافية والمواقع الدينية المتضررة بسبب الأعمال العدائية وأعمال التخريب،وكذلك في مجال إعادة نظام التعليم في المنطقة.

المصدر وكالة تاس للأنباء

المطران أوربانتشيك يُسائل تدابير مكافحة فيروس الكورونا التي تحد من الحرية الدينية

يرسم الكرسي الرسولي لمحة عامة عن الحرية الدينية في منطقة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا حيث لا تنقص المحاولات للحد من استقلالية الجماعات الدينية أو وجهات النظر الاختزالية، والتي غالبًا ما تكون مصحوبة بمواقف من التعصب تغذيها، حتى وسائل الإعلام.

19.10.2020
ENG: TASS - International conference: Religion in a changing world. The role of education in youth
19.10.2020
ARA: TASS - International conference: Religion in a changing world. The role of education in youth
19.10.2020
RUS: ТАСС-Междунар-ая конференция: Религия в меняющемся мире. Роль образования в воспитании молодежи
27.09.2020
ТАСС - Международная конференция: Религия в меняющемся мире. Роль образования в воспитании молодежи
27.09.2020
ТАСС - Международная конференция: Религия в меняющемся мире. Роль образования в воспитании молодежи
27.09.2020
Как отмечать Курбан байрам, рассказал руководитель Духовного собрания мусульман России
25.09.2020
Приветственное слово Юсупова Д.К. участникам международной научно-практической конференции
04.08.2020
Благотворительный проект ДСМР "Мы с вами"